صراع الحدود في البوكمال يؤدي إلى إغلاق البوابة العسكرية مؤقتاً بسبب شحنة مخدرات

إيران الأخبار حوادث محلية دولي سوريا شرق سوريا
صراع الحدود في البوكمال يؤدي إلى إغلاق البوابة العسكرية مؤقتاً بسبب شحنة مخدرات

نهر ميديا – دير الزور

قال مراسل نهر ميديا إنّ أمن مليشيا “الحشد الشعبي” أغلقت البوابة العسكرية الحدودية في ريف البوكمال مؤقتاً.
وأضاف المراسل أنّ سبب إغلاق البوابة العسكرية يعود لشحنة المخدرات التي تمت مصادرتها من قبل مليشيا “عصائب أهل الحق” قبل دخولها إلى العراق عن طريق مليشيا “حزب الله”.
حيث أكدت مصادر عدة أنّ الشحنة تعود لقائد الفرقة الرابعة بقوات النظام “ماهر الأسد” وأنّه أجرى تنسيق مع قادة مليشيا “حزب الله” لإدخالها إلى العراق إلا أنّه وبعد كشف مليشيا “عصائب أهل الحق” للشحنة، سارعت مليشيا “حزب الله” لإعلان توقيف الشاحنة (البراد) المحمّل بالأدوية والمواد المخدّرة، لتتدخل لجنة للتحقيق بهذا الموضوع مكونة من من أمن مليشيا “الحشد الشعبي” ومليشيا “الحرس الثوري الإيراني”.
يُشار إلى أنّه تم إرجاع جميع البرادات التي كانت متوجهة إلى العراق منذ الإمساك بشحنة المخدرات.
الجدير بالذكر أنّ صراع استلام المعابر البرية والعسكرية هو صراع قديم بين مليشيا “عصائب أهل الحق” ومليشيا “حزب الله العراقي” منذ سيطرتهم على الحدود بين سوريا والعراق، ووصل الصراع في بعض الأوقات إلى اشتباكات وصراع مسلّح بين الميليشيتين.