تواصل جرائم تنظيم داعش بحق أهالي دير الزور بسبب المال!

الأخبار انتهاكات حوادث محلية سوريا شرق سوريا متابعات

نهرميديا – ديرالزور

تستمر عمليات خلايا داعش التهديدية، بحق الأهالي في دير الزور، والتي تتحول إلى جرائم في حال لم يستجب المهدَّد لمطالب الخلايا.
حيث أقدم مسلحون ينتمون لتنظيم داعش، أول أمس، على إطلاق النار على منزل شخص نازح من محافظة إدلب إلى مدينة البصيرة شرق دير الزور، كتنبيه له على تأخير دفع مبلغاً ماليّ كانوا قد طالبوه بدفعه مسبقاً تحت مسمى “الزكاة”.
وفي البصيرة أيضاً، تعرض أحد أصحاب المحلات التجارية من أبناء المدينة، لابتزاز وعمليات ترهيب من خلية تتبع لتنظيم داعش، بعد امتناعه عن دفع مبلغاً من المال تحت مسمى “الزكاة” أيضاً، حيث تم زرع عبوة ناسفة أمام منزله، من قبل الخلية قبل أيام، وألقيت قنبلة صوتية على منزله يوم أمس، لترهيبه وحثه على دفع المال للتنظيم.
الجدير ذكره، أنّ التنظيم أعدم العشرات من أبناء دير الزور، بعد رفضهم دفع الزكاة، بطرق مختلفة من القتل، وفي بعض الحالات قاموا بسرقة محتويات المنزل وحرقه، دون أن يكون هناك سبيل للخلاص من هذه الظاهرة التي باتت كابوساً يقض مضاجع أهالي دير الزور.