اشتباكات وإصابات واستنفار أمني في مدينة ديرالزور

الأخبار حوادث محلية شرق سوريا

أصيب قيادي في مليشيا الدفاع الوطني ليلة أمس الخميس، بطلق ناري في ساقه اليمنى على يد عناصر فرع الأمن الجنائي بمدينة ديرالزور.

وأصيب نائب قائد مليشيا الدفاع الوطني في مدينة ديرالزور من عائلة “مهنا”، برصاص عناصر الأمن الجنائي على باب منزله في الموقف الأول في حي الجورة، خلال محاولة الأمن الجنائي اعتقال أحد مرافقته.

و استنفرت مليشيا الدفاع على إثر الحادثة، ونشرت عناصرها قرب المركز الرئيسي للدفاع وشارع البريد بين حيي الجورة والقصور.

وسارعت عدة قوى من مليشيات النظام لتهدئة الأوضاع، و تدخل رئيس فرع الأمن السياسي “العقيد أيمن” وحضر إلى مقر مليشيا الدفاع بحي الجورة، وطلب من عناصر الأمن الجنائي الحضور للمركز لحل المشكلة بينهم.

وانسحب عناصر المليشيتين من الشوارع بعد حل الخلاف بينهم في ساعة متأخرة من ليلة الخميس، بعد أن نشروا الذعر والهلع بين السكان.

ويذكر أن الخلافات تتكرر باستمرار بين مليشيا الدفاع الوطني ومختلف أفرع الأمن أو قطعات جيش النظام في مدينة ديرالزور، وغالباً ما تتطور لاشتباكات مسلحة.